بوابة الفكر والحوار المفتوح
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  إقلبى .... الصفحة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ELGNERAL ABOBAKER
مشرف المنتدى الإسلامي العام
مشرف  المنتدى الإسلامي العام
avatar

عدد المساهمات : 501
تاريخ التسجيل : 01/06/2010
العمر : 66

مُساهمةموضوع: إقلبى .... الصفحة   الثلاثاء أبريل 22, 2014 3:48 pm

إقلبى ....... الصفحة ؟
----------------------
التقيت بها عبر مدادها
وعل اروقة السطور مقاعدها
ولستُ بحاجة لعنوانها
ذهبت اليها المعانى تكسوها حروفى
بطيئة الخطى زاحفة
لا فضولية فيها وكنسمة هواء عابرة
ترقب سنابل اناملها وهى تعزف
على اوتار صفحاتها اجمل الأشعار
ولكن كانت هى تنظر وتتأمل خصلة
من شعرها كستها زمنها
ارتبكت سقط القلم من يدها
وظهر لمعان عينيها إيذاناً بخروج
دمعه حزينة تترجم مشهدها
أه
من هذه المرآة أفسدت لحظة تأملها
كيف ....؟ ولم اتجاوز ......... عمرى
نعم
هى تاهت مع زحمة عمرها
وتجاهلت سرقة ايامها
بين ركام الساعات ونفايات الدقائق
هذا
هو حال العاشق لما تذوب ايامه
بين الآمال والأحلام
وانها لا توقف مسيرة الأيام
لا لن اتركها تعانى من هذا الكلام
فأتتها المعانى كريشة رسام
ترسم على وجنديها بسمة بلا آلام
رجعت الدمعة الى حضن عيونها
وقفت تتمايل تاركة الخصلة تذوب مع الكثرة
نعم
لن تفسدى حياتى
يا شراع مركبى لا تسألنى عن وجهتى
اترك للموج مسارى حيث المعنى
وفى وسط السطر توقفت المجاديف
لتحملنى السطور الى الممشى
بر الأمان
عذراً لن استخدم الممحاه
ولن ازيل عنائى مع اللحظة
ففيها العبرة
لن اسمح لإغتصاب عمرى
وسط حروف اليأس
خدعتنى عيناى بزهوة ماترى
أيتها المعانى لما تأخرتى
انا لم أتأخر
أنا هنا منذ اللحظة
وبين جوانب صفحاتك كان مقعدى
وأن مدادك هو مدادى
وسطورك هى سطورى
ولولا خصلة شعرك ماكنتِ الأن بجوارى
فالعناد لا يصادق إلا صاحبه
ولا يفسد إلا حياته
إنظرى
كسا وجهك نور الأمل
وحمرة الخدود تغار منها الورود
كل هذا كان موجود
فاليأس والرجاء من داخلنا
فظلمة الوحدة اليأس
ونور الحياة هى الحس
تعالى
نقلب الصفحة
وحتى تعى المعنى
------------
ابوبكر مشتهرى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشاعرلطفي الياسيني
شاعر المقاومة
شاعر المقاومة
avatar

عدد المساهمات : 498
تاريخ التسجيل : 21/05/2010
العمر : 95
الموقع : الشاعر لطفي الياسيني

مُساهمةموضوع: رد: إقلبى .... الصفحة   الأربعاء سبتمبر 03, 2014 10:11 am

تحية الاسلام
جزاك الله خيرا وبارك الله لك وعليك
أزكى التحيات وأجملها..وأنداها
وأطيبها..أرسلهااليك
بكل ود وحب وإخلاص..
تعجز الحروف أن تكتب ما يحمل قلبي
من تقدير واحترام..
وأن تصف ما اختلج بملء فؤادي
من ثناء واعجاب..فما أجمل
أن يكون الإنسان شمعة
تُنير دروب الحائرين..
دمت بخير
رحم الله والدي ووالديك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إقلبى .... الصفحة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات زورونا ترحب بكم  :: منتدى الإبداع الأدبي :: النثر والخواطر ونبض المشاعر-
انتقل الى: